Skip to content Skip to sidebar Skip to footer

لمحة عن الجائزة

خصص مركز باحثي الإمارات ومجموعة GEMINOS مبلغ 500،000 درهم إماراتي كمبلغ أولي لاستثماره على مدار عامين. سيعمل الصندوق التأسيسي بالتعاون الوثيق مع صندوق المسؤولية الاجتماعية التابع لمركز الإمارات للعلماء لدعم الباحثين والخبراء في مجالات التكنولوجيا والإعلام والدراسات الاجتماعية وعلوم الشرطة لتحفيز أنشطة البحث والابتكار. تمثل هذه الصناديق معًا نموذجًا جديدًا ومتكاملًا لتمويل الابتكار التكنولوجي في النظام البيئي لدولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها.

يعمل صندوق المنح التابع للمركز في إطار توفير فرص الدعم والتمويل لجميع الباحثين في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث سيتمكن الباحثون من الحصول على فرص لتمويل الأبحاث والمشاريع المبتكرة ، وفرص التواصل مع شبكات البحث المحلية والدولية ومواكبة التطورات. أحدث الاكتشافات في المجتمع العالمي والمحلي.

تهدف جائزتنا إلى مساعدة الطلاب والمبتكرين في إجراء البحوث العلمية التطبيقية. هدفها هو تطوير كادر من الباحثين الشباب وتحسين ثقافة الابتكار. ينقسم البرنامج إلى ثلاثة أقسام:

  1. المشاريع المجتمعية
  2. مشاريع الطلاب
  3. مشاريع العلماء.

سيكون متوسط التمويل لكل بحث ما بين 5000 و10000 (خمسة آلاف وعشرة آلاف) درهم. في حالات معينة، وبإعطاء مبرر معقول، يمكن للباحثين التقدم بطلب للحصول على تمويل إضافي لا يزيد عن 25000 (خمسة وعشرون ألف) درهم إماراتي.

مشروع مجتمعي

تمنح الجائزة للمشاريع المجتمعية ويمكن لجميع أفراد الجمهور والمبتكرين المهتمين بالبحث العلمي والتكنولوجيا التقديم. وتختص في الأفكار الإبداعية من أي شخص سواء كان مبتكرًا، أو أكاديميًا أو رائد أعمال أو عالمًا.

مشروع طلابي

تمنح الجائزة للجامعيين الموهوبين من خلال تمويل مشاريعهم البحثية 

تم تصميم البرنامج لتعزيز المواهب الإماراتية وتشجيع الطلاب على المستوى الجامعي للمشاركة في مشاريع البحث العلمي.

مشروع علمي

تمنح الجائزة بشكل خاص لطلاب الدراسات العليا للمساعدة في تطوير مشاريعهم البحثية. وتلتزم لجنة الجائزة بتعزيز ثقافة البحث والتطوير في دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال تشجيع طلاب الدراسات العليا على البناء على أعمالهم السابقة وتطوير أبحاثهم العلمية.